الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما سبب كثرة التبول؟
رقم الإستشارة: 2483576

929 0 0

السؤال

السلام عليكم.

أنا أعاني من كثرة التبول، وعند النوم أستقيظ مرة واحدة للتبول، وقد جربت أن أقلل من شرب السوائل إلى لتر واحد فقط، ولكن نفس الحالة، كما قمت بإجراء تحليل بول وسونار، وظهرت النتيجة سليمة، ولكن أشعر بالانزعاج، وهل الإثارة الجنسية بكثرة دون قذف تسبب كثرة التبول؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أحمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:


يا بني لقد وردني هذا السؤال كثيرا، فأرجو البحث في الإجابات السابقة لما فيها من الشرح والتوضيح.

وعموما أحب أن ألخص لك أسباب كثرة التبول، ولكن قبلها يجب هنا التفريق بين أمرين مهمين:

الأول: هو كثرة كمية البول الخارجة في كل مرة.

والثانية: هي شحة أو قلة كمية البول الخارجة (أو حتى في بعض الأحيان شعور المريض الملح بالرغبة الشديدة في التبول إلا أن كمية البول الخارجة قليلة جدا).

وبطبيعة الحال لا أعني هنا حالات الحبس البولي؛ حيث أن المثانة البولية مليئة بالبول ولا يستطيع المريض التبول إلا إذا ما تمت مساعدته بإدخال قساطر معينة، وهذا الأخير موضوع خارج نطاق مناقشتنا هنا.

ولنبدأ باسم الله:

من أهم الأسباب المؤدية لكثرة التبول التالي:
شرب كميات هائلة من السوائل تفوق حاجة المريض وتستفيض عما يخرج من سوائل عن طريق العرق والتنفس.
استخدام بعض العقاقير المدرة للبول مثل المدرات المعروفة وبعض العقاقير الأخرى.
البول السكري الغير مكتشف أو الغير منظم العلاج أو التنظيم الغذائي.
الالتهابات البولي المختفلة مثل التهاب المثانة أو البروستاتا أو الإحليل أو حتى البربخ والخصيتين.
الالتهابات البولية النادرة مثل التدرن والبلهارسيا.
الالتهابات الناتجة عن الأمراض التناسلية الجنسية مثل السيلان ونحوه.
الحصوات البولية في الحالب والمثانة والإحليل.
نادرا جدا التورمات في كل من المناطق السابقة وبعض الحالات العصبية النادرة.

ولكن بصورة عملية فإن معظم مسببات مثل هذه الأعراض لدى الشباب في مثل عمرك تكون ناتجة عن الإفراط أو العنف في ممارسة العادة السرية، والتي تؤدي إلى حدوث نوع من الكدمات في الإحليل والقضيب، وإلى احتقانات في مناطق العضلات القاذفة والحويصلات المنوية والبربخ.

وكثيرا ما تتعرض نفس المناطق السابقة لحدوث التهابات، واستطرادا كثيرا ما يلجأ بعض الأزواج الى القذف في الخارج كمحاولة لمنع الحمل، وينطبق ذلك بالطبع على من يمارس العادة السرية، ويقلع قبل حدوث القذف فترة قصية.

وهذان التصرفان الأخيران يعتبران من أسوأ ما يعرض المريض نفسه له من مسببات الألم والاحتقان والالتهابات المزمنة في المنطقة.

ويكون العلاج أولا بالتوقف عن ممارسة العادة السرية، والابتعاد عن مسببات التهيجات الجنسية من صور أو أفلام أو مجلات ونحوها، وعدم الاندفاع في التخيلات الجنسية، وإشغال النفس بالرياضة والعبادة ونحوها، وبالطبع الزواج إذا كان ذلك متاحا.

ونقوم بأخذ التاريخ المرضي من المريض، ثم بعد إجراء الفحص السريري نطلب بعض الفحوصات المساعدة في التوصل للتشخيص مثل التالي:

عمل مزرعة للبول والمني.

تصوير بالأشعة الطبقية والسونار أو الموجات الصوتية.

في ظروف معينة إجراء دراسة لوظائف المثانة أو ما يعرف باليوروداينامكس.

تنظير للجهاز البولي السفلي بغرضي التشخيص والعلاج.

ويكون العلاج على حسب التشخيص.

نسأل الله لك العافية.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً