الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هي أفضل طرق علاج آلام أسفل الظهر؟
رقم الإستشارة: 2487546

848 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

حملت شيئا ثقيلا فأوجعنى ظهري، فأجريت الرنين المغناطيسي، فظهر غضروف صغير على اليسار l5،s1، استمريت على العلاج لمدة شهر، وقد تحسن الحرقان في الظهر، ولكن ظهري ظل يؤلمني وكنت أشعر بتيبس أسفل الظهر وعدم مرونة الحركة، وأشعر بوخز خفيف في الأصبع الكبير للساق اليمنى.

ذهبت للعلاج الطبيعي لتقوية الظهر، أجريت 14 جلسة علاج طبيعي باستخدام جهاز التدليك بالذبذبات، التسخين بلمبة، والتدليك اليدوي والتمرينات، وتحسنت مرونة ظهري وخف الألم عند الجلوس، وما زلت مستمرة على التمرينات للمرونة والتقوية، ولكني متخوفة من التمارين التى تتطلب انحناء الظهر، مثل لمس أصابع القدم عند الوقوف، وضع ساق على الأخرى وضمها إلى البطن مع الاستلقاء على الظهر، فعند رجوع القدم ولمسها للأرض تحدث فرقعة بالعمود الفقري غير مؤلمة، ولكنها متكررة، وكذلك تحدث عند رفع الساق ثم نزولها للأرض لإرتداء الملابس، فهل هي خطيرة؟ هل لها علاقة بالانزلاق؟ هل أستمر على تمرينات الإطالة والتقوية؟ ما التمارين والحركات التي تعتبر آمنة ولا تزيد الانزلاق؟ هل ألم العضلات المحيطة بالعمود الفقري التي تظهر عند تمارين الإطالة ستزول؟ هل الألم بسبب تمزق عضلي أم ضعف عضلات؟ هل تمارين الإطالة والتقوية مفيدة؟ كم أستمر عليها؟ هل العلاج الطبيعي الذي أجريته جيد، أم كان يفضل استخدام الأجهزة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمة الله حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

90 % من آلام الظهر المصاحبة للانزلاق الغضروفي تشفى من خلال العلاج التحفظي المبني على مسكنات الألم وباسط العضلات والعلاج الطبيعي، وفي الكثير من الأحيان لا يحتاج الانزلاق الغضروفي إلى تدخل جراحي.

والمؤشر على عدم وجود انزلاق غضروفي لديك هو المقدرة على الركوع والسجود في الصلاة، ثم القيام دون الشعور بالألم، فهذا يعني أن الفقرات والجريدة العصبية بينها في وضع صحي جيد، وأن حركات الصلاة في حد ذاتها نوع من أنواع العلاج الطبيعي، ومؤشر جيد على سلامة العمود الفقري، وأن الغضروف الصغير بين الفقرة القطنية الأخيرة L1 وعظمة العصعص S1 لا تؤدي إلى الضغط على الأعصاب.

وكل تمارين العلاج الطبيعي جيدة وتقوي العضلات والألياف العضلية التي تتعرض للتمزق في المحصلة، ونعتبر أن عمل السيدة في المنزل نوع من أنواع الرياضة والعلاج الطبيعي، فلا مانع من الاستمرار في أداء التمارين، والاستحمام بالماء الساخن في نهاية اليوم لفك العضلات المشدودة، مع الحرص على عدم رفع أشياء ثقيلة مثل إسطوانة الغاز أو السجاد، وترك هذه الأعمال الشاقة للرجال في المنزل، ونلاحظ أن عمال اليومية في حالة صحية ورشاقة أفضل كثير ممن يجلسون في المكاتب والمنازل.

ونؤكد دائما على أهمية ضبط مستوى فيتامين D من خلال أخذ حقنة فيتامين D3 جرعة 300000 وحدة دولية أو جرعة 200000 وحدة دولية حسب المتوفر، ثم تناول كبسولات فيتامين D3 الأسبوعية جرعة 50000 وحدة دولية كبسولة واحدة أسبوعيا لمدة 12 أسبوعا، مع الحرص على تناول مكملات غذائية مثل حبوب المغنسيوم 500 مج وحبوب الكالسيوم 500 مج بشكل يومي لمدة شهرين أو أكثر، وهي موجودة في الصيدليات وفي محلات المكملات الغذائية.

مع ضرورة فحص صورة الدم CBC وفحص وظائف الغدة الدرقية TSH& FT4 وفحص فيتامين B12، وتناول المقويات، والعلاج حسب نتيجة التحليل

وفقك الله لما فيه الخير.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً