الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تؤثر دوالي الخصية على الإنجاب؟
رقم الإستشارة: 2491899

822 0 0

السؤال

السلام عليكم

أنا أعاني من وجود دوالي من الدرجة الثالثة منذ وقت طويل، وهي واضحة جدا وترى بالعين لكبر حجم العروق في الكيس، ولم أستشر طبيبا حتى الآن، وهي تؤلمني بشكل بسيط ونادر.

هل إذا تأخرت بإجراء إزالة الدوالي إلى حين الزواج، فهل ستؤثر على الإنجاب، أم أنه يجب إجراؤها حالاً؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

دوالي الخصيتين يتم تشخيصها من خلال عمل أشعة الدوبللير لدى طبيب المسالك البولية، فإذا تم التأكد أن لديك دوالي الخصيتين من الدرجة الثانية والثالثة، فإن وجود هذه الدوالي قد تؤثر على نتائج مكونات السائل المنوي، أي قد تسبب نقصاً في عدد الحيوانات المنوية، أو ضعف حركتها، أو تشوه بعض الحيوانات المنوية، مما يسبب في تأخر حدوث الإنجاب عند الزواج، فعليك بعمل تحليل للسائل المنوي، فإذا أثرت الدوالي على تركيبة السائل المنوي من حيث عدد الحيوانات المنوية وحركتها، أو زيادة الحيوانات المنوية المشوهة، فمن المستحسن إزالتها.

إزالة الدوالي الآن بعملية بسيطة تتم بالمنظار، وبعد مرور ستة أشهر تقريبا تعود مكونات السائل المنوي إلى طبيعتها بعون الله تعالى، كل ما ننصح به الآن هو اتباع الإرشادات والاحتياطات الآتية: تجنب حمل الأوزان الثقيلة، وتجنب ممارسة الرياضة التي تزيد الضغط على البطن، وكذلك تجنب الإمساك والحزق أثناء التبرز، والوقوف فترات طويلة؛ وذلك للتقليل من زيادتها وزيادة آثارها على الدوالي.

حفظك الله من كل سوء.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً