التردد بين تخصص هندسة الكمبيوتر وطلب العلم الشرعي - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التردد بين تخصص هندسة الكمبيوتر وطلب العلم الشرعي
رقم الإستشارة: 255440

3597 0 363

السؤال

إخواني الكرام

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا طالب داخل على آخر سنة لي في الدراسة ( 3 ثانوي)، وفكري مشتت فلماذا؟ أحياناً أقول في نفسي أريد أن أكون مهندس كمبيوتر، وأحياناً أريد أن أدرس العلم الشرعي؟ هذا سؤالي باختصار.

وعندي سؤال آخر:

أنا طالب داخل على آخر سنة لي في الدراسة (ثالث ثانوي)، ولدي أشياء مفيدة لا عدد لها، أريد أن أعمل بها ولكني أحس أني غير منظم لحياتي؟ فأرجو منكم ترشيدي بأساسيات الجدولة وتنظيم الوقت بحيث يكون أسبوعياً وقابلاً للتشكيل حسب ظروفي الشخصية؟

وشكر الله سعيكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الابن الفاضل/ سلمان حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

نسأل الله أن يلهمك السداد، وأن ينفع بك بلاده والعباد.

إن ميدان الدعوة إلى الله يحتاج لمهندس الكمبيوتر، ويحتاج للموظف الإداري الناجح، كما يحتاج للفقيه الواعي، وليس في الجمع بين الهندسة وعلوم الشريعة صعوبة، ففي العلماء مهندسون بحكم دراستهم، وفي المهندسين علماء أجلاء، فاجعل طلب العلم الشرعب هدفاً عظيماً فب نفسك وأتقن تخصصك لتخدم الدين به.

الصواب أن يتعلم المسلم ما يصح به عقيدته وعبادته، ثم ينطلق في دراسة الجانب الذي يتمكن به من خدمة أمته، ولا يخفى على أمثالك أن الكمبيوتر هو لغة العصر، وأن الصراع فيه يشتد، فتزود بعلوم الكمبيوتر، وكن جندياً في خدمة الدين.

لا يخفى عليك أن تحديد الأهداف وتنظيم الأوقات هي أكثر ما يعين على النجاح بعد توفيق الكريم الفتاح، فابدأ بالسجود لخالق الإصباح، وواظب على أذكار المساء والصباح، وابذل أسباب الفلاح، وأرجو أن تكون أهدافك مناسبة لقدراتك، فإن المنبتّ لا أرضا قطع ولا ظهراً أبقى، وهذا مثال لمن يبدأ بحماس شديد ثم تفتر همته، فكلف نفسك من العمل ما تطيق، واجعل يومك بطاعتك لله، والزم تقوى الله، واصبر حتى تنال ما تريد، وقد أحسن من قال:

ألا بالصبر تبلغ ما تريد *** وبالتقوى يلين لك الحديد

أرجو أن تكون همتك الآن -بعد طاعة الله – الحرص على التفوق في دراستك، فإن ذلك مفتاح لما بعده، ثم اجتهد بعد الفراغ من دراستك في توزيع وقتك على الأشياء المفيدة، واجعل ترتيبها بحسب أهميتها، ولا تقدم المفضول على الفاضل، ولست أدري ما هي الأشياء المفيدة المقصودة، ولكن النجاح يتحقق بما يلي:

1- اللجوء إلى الموفق سبحانه.

2- الإخلاص وصدق العزيمة.

3- وجود أهداف محددة مرتبطة بزمن.

4- كون الأهداف معقولة ومناسبة ومقدورا عليها.

5- إعطاء النفس حقها من الراحة وحظها من الترفيه المباح.

6- عدم الاستسلام للمشاعر السالبة.

7- رؤية ما تحقق من نجاح، والتأسي بمن سار على درب الفلاح.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: