الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية التعود على النوم على الجانب الأيمن
رقم الإستشارة: 260344

13335 0 432

السؤال

أنا أنام على بطني، وأود أن أغير طريقة نومي؛ كأن أنام على ظهري أو جنبي، لكنني لا أعرف ما ذا أفعل، بماذا تنصحونني؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ربا حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
بالنسبة للنوم هو في الواقع نوع من التعود، وأفضل المواضع التي يكون فيها الإنسان في أثناء النوم هو ما ورد في السنة المطهرة النوم على الجنب الأيمن، فهذا أريح للأعضاء الداخلية للجسم، فيمكنك أن تقوم بنوع من التكيف والتواؤم والتطبع الجديد؛ وذلك بأن تجلس على كرسي ويكون بالقرب منه السرير، ثم بعد ذلك استلق على السرير على الجانب الأيمن لمدة خمس دقائق، ثم بعد ذلك انهض واجلس على الكرسي لمدة خمسة دقائق، ثم بعد ذلك اذهب إلى السرير واستلق على الجانب الأيمن لمدة عشرة دقائق، ثم بعد ذلك يمكنك أن تنهض من السرير وتجلس على الكرسي قليلاً، ثم بعد ذلك ارجع إلى السرير مرة أخرى، وفي هذه المرة استلق لمدة خمسة عشر دقيقة.

أرجو أن تقوم بهذه التمارين بصفة يومية، والهدف منها هو أن يحدث لك نوع من التواؤم الجديد مع النوم على الجانب الأيمن.

ويا حبذا أيضاً لو اصطحبت هذا الاستلقاء على الجانب الأيمن بأذكار النوم المعروفة، هذا الذي أراه، وكما تعودت النوم على البطن سوف تتعود النوم على الجانب الأيمن، وعليك الإصرار أن تغير من هذه العادة، وإن حدث أن نمت على البطن في بعض المرات فلا تترك التدريب على النوم على الجانب الأيمن، إنما كرر وحاول، وستصل إلى تغيير هذه العادة بإذن الله .
وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً