المدة الطبيعية لحصول الحمل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المدة الطبيعية لحصول الحمل
رقم الإستشارة: 262790

2444 0 225

السؤال

تزوجت منذ شهر ونصف، وإلى الآن لم أحمل، وأحس دائماً بألم في الرحم أثناء وبعد الجماع، فهل يجب علي أن أفعل شيئاً لتسريع عملية الحمل؟ أرجوكم أريد أن أكون أمّاً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ نها حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فلست أدري كيف يمكنك تسريع عملية الحمل التي هي بيد الله عز وجل يكتبها وقتما يشاء، ومن المعروف أن الكائن البشري من أقل الكائنات إنجاباً، فهو ليس كالقطط والأرانب مثلاً.

وعملية الحمل تأخذ حوالي سنة ليحصل الحمل، ولأجل ذلك فالأطباء لا يُجرون التحاليل الخاصة بالحمل إلا بعد مرور سنة على الزواج لإعطاء الفرصة أن يتم الأمر طبيعياً ومن غير توترات.
وأما بالنسبة للآلام التي تصيبك أثناء الجماع فأنتِ حديثة عهد بالزواج وبعملية الجماع، وقد تحدث هذه الآلام نتيجة تقلص الرحم الذي يحدث أثناء العملية نفسها، فلا داعي للقلق، واتركي الأمور تأخذ وقتها الطبيعي.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: