الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

انقطاع النفس لدى الأطفال بعد البكاء الشديد أو الانفعالات
رقم الإستشارة: 272210

4466 0 585

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لدي طفلة عمرها سنة، عندما يضايقها أحد أو يضربها تبكي بشدة ثم ينقطع النفس عندها، ويبدأ وجهها يتغير لونه إلى الأزرق وكذلك جسمها بالكامل، وتتشنج وترتفع يديها، وعيناها تصبح شاخصتين للأعلى ثم تغيب عن الوعي لفترة نصف دقيقة ثم يرتخي جسمها ثم تضحك لمدة خمس ثواني ويتبعها بكاء شديد ويرجع جسمها إلى حالته الطبيعية.

وقد تطورت هذه الحالة خلال شهر واحد حيث تأتيها نفس الحالة، وقد غابت عن الوعي لمدة نصف ساعة بل أكثر، ثم رجعت لحالتها الطبيعية بدون أي أدوية أو إبر، وقد أخذتها إلى عدة مستشفيات وطلبوا مني أن أعمل لها تخطيط للدماغ ورنين مغناطيسي، وعرضتها على استشاري وقال لي: إن هذه الحالة طبيعية ولا داعي لأي علاجات أو تخطيط، فما رأيكم؟!

وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو سلمان حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن انقطاع النفس لدى الأطفال بعد البكاء الشديد أو الانفعالات هي ظاهرة تحدث لبعض الأطفال، وبما أن الطفلة حدثت لها نوبة فقدان وعي مع وجود ارتخاء في الجسم بعد حدوث النوبات السابقة فأنصحك بعمل تخطيط للدماغ، خاصة أنه فحص بسيط جداً، وهو من الوسائل المطلوبة في مثل هذه الحالات للتأكد من أن الطفلة لا تعاني من عدم انتظام في كهرباء المخ.

وأرجو أن لا تنزعج لهذا الرأي، والذي قصدته هو النصح الطبي المتكامل خاصة أن مثل هذه الفحوصات أصبحت بسيطة، وهي متوفرة بفضل الله تعالى بالمملكة العربية السعودية.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً