ضعف الخصوبة في المبايض وتأثيره على الإنجاب - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ضعف الخصوبة في المبايض وتأثيره على الإنجاب
رقم الإستشارة: 274679

706 0 207

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أختي لديها مبايض طفولية، وقد وصف لها الطبيب دواء (Progyluton) بحيث تأخذه في كل شهرين مرة، فهل تستطيع الزواج والإنجاب؟ علماً أنه بدون الدواء لا تأتيها العادة الشهرية.
أفيدونا وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ زياد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فلم تذكر عمر أختك وما هي التحاليل التي أجريت؛ حتى نستطيع شرح الوضع بدقة، وإن كنت تقصد بالمبايض الطفولية أنها لا تفرز الهرمونات - أي: أن مبايضها لا تعمل - فهذا يعني أن معدل هرموني الـ(Fsh) والـ(LH) لديها مرتفعين مما يعني أنه ليس لديها مظاهر أنثوية من بروز صدر أو وجود شعر في مناطق معروفة لدى الإناث، فإن كانت هذه هي الصورة لديكم فلابد من إجراء تحليل للكروموسومات لمعرفة سبب الخلل في ذلك، وبناء عليه يمكن لأختك الزواج ولكن لا يمكنها الإنجاب نظراً لعدم وجود بويضات في المبيض عادة في مثل هذه الحالات.

وأما إن كانت الصورة غير ذلك - أي: أن هناك مظاهر أنثوية لديها من صدر طبيعي وشعر في مناطق الإبط والعانة - فهذا يعني أن معدل هرمون الأستروجين الذي يفرز من المبيض جيد، ولذلك ظهرت هذه المظاهر الأنثوية، ويبقى أن التشخيص قد يكون خمولاً شديداً في المبيض لديها، وأرى أن طبيبتها المعالجة هي الأقدر على شرح الأمر لكم؛ نظراً لأن التحاليل كلها بين يديها، فلا تترددوا في الاستفسار منها عن وضع أختك.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: