الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الحبوب في الوجه والظهر (وردية الوجه) وعلاجها
رقم الإستشارة: 279903

15277 0 586

السؤال

عمري 40 سنة متزوجة ولي طفلان، أعاني من حبوب في وجهي وظهري، للإشارة فقد زرت 5 أطباء جلد دون فائدة، بعضهم قال: ما في وجهي يسمى La rosasé.

وللإشارة أيضاً فقد تفاقم ذلك بعد الزواج أي مند 5 سنوات، والتحليلات لم تثبت أي سبب، والأدوية لم تجلب أي نفع. أتوسل إليكم ساعدوني، والله يجازيكم بألف خير.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمينة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

سنعتمد التشخيص بأنه وردية الوجه أو الروسيشيا.

ونذكر بأن وردية الوجه تختلف في شدتها من مريض لآخر، ولكن حالات قليلة هي التي تتطور إلى الشكل الشديد المشوه، ويؤثر في ذلك عوامل منها المناخ وطبيعة العمل ومكان العمل ومدة التعرض للحرارة والشمس، العلاج ونوعيته والتزام المريض به والعوامل الانفعالية، فقد لوحظ أنه يثور مع الانفعالات والحرارة.

هناك نوع خاص يصيب الأنف ويؤدي إلى التهاب ضخامي يتضخم الأنف به وقد يصل إلى درجة من التشوه، ولكن مع ذلك هناك إجراءات علاجية فعالة، والتي قد تصل إلى التقشير الكيماوي أو الجراحة التجميلية أو الليزر، وهكذا.

لا يوجد تحليل خاص بتشخيص وردية الوجه فهي تشخص سريرياً وليس لها علاقة بالزواج ولا بعدد الأولاد.

بشكلٍ عام هناك ملاحظات هامة لتدبير ولعلاج العد الوردي.

- تجنب الحرارة قدر الاستطاعة، ومن ذلك التعرض للحرارة بشكل مباشر أو غير مباشر أو التعرض للفرن في المطبخ أو بخار الطبخ أو الاقتراب الشديد من المدفأة شتاءً وغير ذلك لما له من تأثيرٍ موسع للأوعية الشعرية في الوجه.

- ويدخل في ذلك أيضاً التعرض لحرارة الشمس، ولذلك يجب تجنب الشمس قدر الاستطاعة، كما يجب استعمال واقيات الضياء سواءً كريم أو لوشن وينصح بالحجاب الشامل للرأس، والذي يحمي الوجه من الأشعة الشمسية المباشرة ومن حرارتها أيضاً.

- هناك مستحضرات جديدة موضعية مثل ميترو روبوريل (Metroruboril) وهو من مستحضرات الميترونيدازول الموضعية، وهناك مستحضر آخر لهذه المادة المفيدة موضعياً هو ميتروجيل.

- ويمكن في الحالات الشديدة أو المزعجة لصاحبها حتى ولو كانت خفيفة استعمال الدوكسي سايكلين 100 يومياً إلى أن تختفي - ويستغرق ذلك عدة أسابيع - ثم أخذها بتواتر أقل حيث يمكن في بعض الحالات استخدام جرعة قليلة -حبة مرة أو مرتين أسبوعياً-.

- يجب أن نحافظ على السيطرة على المرض (كل ما يؤخذ بالفم يجب أن يتم تحت إشراف طبيب).

- في حال عدم توفر أياً من المستحضرات السابقة يمكن أخذ المضاد الحيوي من نوع تتراسايكلين 250 مغ 4 مرات يومياً ولمدة أسبوع -أو أسبوعين - ثم خفضها إلى 3 حبات يومياً لمدة مماثلة ثم حبة مرتين يومياً لمدة مماثلة ثم حبة واحدة فقط يومياً والاستمرار على ذلك لعدة شهور
(كل ذلك تحت إشراف طبيب).

- وكعلاج مساعد موضعي يمكن المحافظة على الوجه من البثور باستعمال المضادات الحيوية الموضعية مثل الاريثرومايسين الموضعي أو الكليندامايسين الموضعي، وهذا ليس علاجاً للتوسعات الوعائية بل علاج للتقيح الثانوي المرافق للمرض.

والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً