الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاج الديدان الدبوسية وبعض أعراضها
رقم الإستشارة: 281089

3782 0 335

السؤال

السلام عليكم..
لدي بنت عمرها ثماني سنوات، كانت تعاني من الحكة الشرجية بسبب الديدان، وقمت بمراجعة الأطباء، وأخذت بعض العلاجات، ولكن ما حصل أن الحكة اختفت، ولكن الطفلة ضعيفة البنية جداً، ولون الوجه أصفر، مع ألم متقطع في البطن، ونحول مستمر.
مع العلم أنها تأكل بشراهة، وخاصة اللحوم، فماذا أفعل؟ أرشدوني جزاكم الله كل خير؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مها حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
فعلاج الديدان الدبوسية التي تسبب الحكة بالشرج يتطلب تكرار العلاج ثلاث مرات، يفصل بين المرة والأخرى أسبوع.
أيضاً: يجب عمل إجراءات وقائية لتفادي عودة الإصابة، وأهمها على الإطلاق هو غسل الأيدي يالماء والصابون قبل وضع أي شيء بالفم، وابنتك كبيرة -ثمان سنوات- وتستطيع استيعاب هذا.
أيضاً: يجب قص الأظافر جيداً، وتغيير الملاءات والملابس الداخلية للطفل.

أما بخصوص الضعف العام فمن المرجح أن البنت تعاني من الأنيميا الناتجة عن الإصابة بالديدان، ويجب عمل صورة دم كاملة لتحديد درجة الأنيميا واحتياجها للحديد بجرعة وقائية أم علاجية.
وابنتك كبيرة، ومن المهم أن تأكل المفيد من الطعام، وليس المهم الكمية، فمن المهم تناول الألبان ومنتجاتها، والبروتينات سواء حيوانية أو نباتية مع الخضار
والفاكهة الطازجة والمطبوخة، مع ما تستطيعه من الكربوهيدرات سواء خبز أو أرز أو مكرونة.
هذا وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً