الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

علاقة زغللة العينين بدوالي الساقين
رقم الإستشارة: 286143

7354 0 467

السؤال

أعاني من آلام في عروق رجلي، وخاصة عندما أقف أكثر من نصف ساعة، مصحوباً ذلك بصداع وزغللة بالعين، فما السبب؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سارة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

ففي مثل حالتك هناك العديد من الاحتمالات، إلا أن الاحتمال الأكبر هو وجود دوالي في الساقين، وقد لا تكون ظاهرة واضحة.

وكما تعلمين فإن الوقوف الطويل، وخاصة مع وجود دوالي فإنه يؤدي إلى ركودة في تدفق الدم العائد من الأطراف، وبالتالي يحصل نوع من الاحتقان في الأوردة، مؤدياً إلى الإحساس بعدم الراحة في الأطراف، والإحساس بالتعب، وانتفاخ الرجلين أحياناً.

ومن الأعراض الأخرى أيضاً للوقوف الطويل خاصة بوجود دوالي في الرجلين هو أيضاً انخفاض الضغط أثناء الوقوف؛ مما يقلل من الدم الذاهب إلى الدماغ؛ وذلك لانخفاض ضغط الدم مع الوقوف الطويل، وهذا قد يسبب الزغللة في العين، والإحساس بأنه سيغمى عليك.

أرى أن تراجعي الطبيب لفحص الأطراف، ومعرفة إن كان هناك دوالي في الأطراف، ويمكن أن يساعدك أيضاً لبس الشرابات الضاغطة ومنها القصير الذي يصل إلى الركبتين أو الطويل الذي يصل إلى الفخذ في حال وجود دوالي في الفخذين.

وهناك بعض الأدوية التي تساعد على تحسين الدورة، وتعطى بإشراف الطبيب، ومنها Daflon، Gylvenol وهذه تساعد على تخفيف الاحتقان في الرجلين، وبالتالي تخفيف الآلام.

وبالله التوفيق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً