ضرورة اتخاذ القرار لتنزيل الوزن المفرط لتفادي أضراره. - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ضرورة اتخاذ القرار لتنزيل الوزن المفرط لتفادي أضراره.
رقم الإستشارة: 286619

3419 0 364

السؤال

السلام عليكم..

أنا فتاة أبلغ من العمر 23 سنة، وزني 112 كيلو، وطولي 163 سم،مشكلتي هي السمنة المفرطة، حيث أن وزني المثالي بين 55 و60 كيلو،حاولت عمل أنظمة غذائية منتظمة ولكنني أفشل في الحفاظ على ما أفقده من وزني، علماً بأن وظيفتي تحتم علي التحرك كثيراً ولكن في أوقات متفاوتة، ولكنني آكل من الأطعمة الجاهزة بكثرة.

سمعت عن حبوب ريداكتيل وسألت بعض الأطباء عنها وقالوا أنه لا ضرر منها، ونصحني البعض بعملية ربط المعدة ولكنني متخوفة من الآثار الصحية لكل منهما؟

أرجو أن توضّح لي ما هو الأنسب لي، وهل لهذا الدواء أضرار جانبية على المدى الطويل غير تعكر المزاج؟ وهل صحيح أنني إذا تركته سأعود إلى نفس ما كنت عليه؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Sarah حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فواضح من حساب مؤشر كتلة الوزن عندك أنه 42، وهذا يشير إلى أن السمنة عندك من النوع المفرط، ونقيس مؤشر كتلة الوزن كالتالي:

الوزن 112
مؤشر كتلة الوزن= ---------------- = -----------------------= 42
مربع الطول بالمتر 1.63X1.63

وأي برنامج غذائي أو حمية غذائية تتبعينها!

هناك أمور أساسية للنجاح:

- أولها: أخذ القرار من طرفك.

- ثانيها: العزيمة، فإن قرارا بلا عزيمة سينجم عنه ما وصلت إليه من الفشل مرات ومرات؛ لأنك تحتاجين للعزيمة التي تجعلك تصبرين على الابتعاد عن هذه الوجبات السريعة المملوءة بالدهون والنشويات والسعرات الحرارية العالية، والعزيمة يجب أن تنشأ عن مقدار استيعابك للمخاطر التي ستواجهينها إن لم تتصرفي سريعاً فأنت في مثل هذا السن الحيوي وعندك 50 - 60 كيلو زيادة، وأنا أقولها لك صراحة: إن لم تأخذي قرارك من الآن فإن الأمور ستصبح أسوأ؛ لأنك لا تتحركين، وعندك استعداد للسمنة، وبالتالي سيزيد وزنك وأنت تنتظرين الفرج، وعندها لن تستطيعي المشي بسبب الوزن، وتبدأ المشاكل الأخرى من سكري، وضغط، وأمراض قلب، وضيق في التنفس، وزيادة الدهون، وآلام في الركب.

الحبوب لن تنزل عندك أكثر من 10% من وزنك في السنة، وبالتالي لا تستطيعين الاعتماد عليها، وبشكل عام فإن أعراضه الجانبية قليلة، إلا أنه كما قيل لك فإن الوزن قد يعود متى أوقفته وعدت إلى ما كنت عليه من الأكل الزائد عن الحاجة.

هناك أمور ستة لتنزيل الوزن يجب أن تتبع:

- أخذ القرار، والالتزام بالقرار.

- أخبري أقاربك بأنك قد قررت أن تنزلي وزنك حتى يدعموك نفسياً.

- ضعي أمامك هدفاً معيناً من الوزن يجب أن تصلي إليه، لنفرض 100 كيلو خلال ثلاثة شهور، واعملي جاهدة أن تصلي إليه.

- تمتعي بأكل الطعام الطبيعي المصنوع في البيت، والخضار والفواكه، إلا أنه يجب أن يكون أقل بـ 10% مما كنت تأكلين في السابق، ويمكن لأخصائية التغذية أن تعينك في ذلك.

- الحركة والاستمرار في ذلك مهم جداً، وابدئي بربع ساعة يومياً وبالتدريج حتى تصلي إلى ساعة يومياً.

- التغيير في أسلوب الحياة، فالمهم الاستمرار وليس النجاح لفترة ثم الفشل، وهذا كما قلت يحتاج لإرادة كبيرة.

يمكن لحبوب الردكتيل أن تساعدك، فإنها تشعر بالشبع.

إذا شعرت أن هذا الأمر صعب عليك - لأنه يحتاج إلى العزيمة والاستمرار لفترة طويلة - فعليك بربط المعدة.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: