الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زوجتي لا تنظف البيت دائماً ولا تزور أمي بسبب المشاكل بينهما
رقم الإستشارة: 292206

4090 0 484

السؤال

أنا متزوج من فتاة عمرها اثنان وعشرون عاماً، وقد مضى على زواجنا ثمانية أشهر، وزوجتي تحبني وأحبها ولله الحمد، غير أن زوجتي عنيدة بعض الشيء وحساسة لكل كلمة، ولا تقوم بتنظيف البيت دائماً، بل على فترات، وأنا أساعدها في بعض الأحيان على التنظيف، ولا تزور أمي لحدوث مشكلة بسيطة بينهما، علماً بأني تدخلت لكي أحل المشكلة، فكيف أتعامل مع زوجتي العنيدة؟ وهل سكوتي على عدم تنظيفها للبيت يضر بي في المستقبل؟ وكيف أقنعها بزيارة أمي؟ مع العلم بأنها تذهب لأمها كثيراً.
وشكراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أسامة محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. وبعد:

فإن الثمانية أشهر غير كافية لحصول التعارف ثم التأقلم ثم التآلف، ومهمة الرجل أن ينمي مشاعر الخير بين زوجته ووالدته، وأن لا ينقل إحساس ما يسمع من الكلمات والمشاعر، وأن يكون علاجه للخلافات بمنتهى الحكمة والعدل واللطف، وذلك لأن شريعة الله تأمره ببر أمه وبعدم ظلم زوجته، بل يحسن معاشرتها.

والعاقل يقول لزوجته: إذا احترمت والدتي سوف أحملك على رأسي، وأقرب الأبواب إلى قلب الرجل الصالح أمه، وإذا وجدت المرأة من زوجها التقدير والاعتراف بمعاناتها استطاعت أن تصبر وتصبر، ونسأل الله أن يوفقكم للخير .

وأما بالنسبة لمسألة المقارنة بين برها لأمها ومعاملتها لأمك، فأرجو أن لا تكثر من طرق الموضوع، بل ينبغي أن تكتفي بشكرها على بر والدتها وتبين لها أن ذلك مما أمرت به شريعة الله ثم اعرض عليها في وقت آخر الذهاب إلى والدتك.

وأرجو أن تصبر قليلاً لأن ثقافة المسلسلات جعلت الأجواء ملغمة في هذا الجانب، بحيث لا يخلو مسلسل أو عمل درامي في جانب الأسرة من غمز ولمز في مسألة الحماة، وقد عمق تلك المشاعر السلبية التضخيم الحاصل للنماذج السلبية الفاشلة، والعاقلة لا تأخذ من النماذج السلبية الفاشلة، ولكنها تصر على النجاح والتمييز وتقدم ما يرضي الله.

ورغم أنه لم تظهر لنا المشكلة التي حصلت إلا أن الشيطان يجتهد في زرع الخلاف والشقاق والنفور، وإذا كانت زوجتك حساسة فعليك أن تتعامل معها بحذر، ولا تجعل مجرد تأخرها في نظافة المنزل مادة وسببا للخلاف، وابحث عن أسباب رفضها أو اسأل نفسك: هل المنزل يحتاج لنظافة يومياً؟

وتذكر الجوانب الإيجابية فيها وحاورها في لحظات الهدوء، ووضح لها ما تريده منها بعد أن تثني على جوانب تميزها، واحرصوا على عمل طاعات مشتركة مثل التلاوة وصلاة النوافل، وعمِّر داركم بالذكر والطاعات.

وهذه وصيتي لكم جميعاً بتقوى الله ثم بكثرة اللجوء إليه، ونسأل الله لكم التوفيق والسعادة والهناء.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً