الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الموقف من طلب الأم مجيء ابنتها لخدمتها وترك عملها
رقم الإستشارة: 296345

2195 0 308

السؤال

ستصبح أمي وحيدة بعد زواج أختي الصغرى في فرنسا، وتريدني أن أذهب وأقعد معها؛ لأنها مريضة نوعاً ما، ولا تصبر على الوحدة، وتريد من يعينها، ولديها أخي الأصغر أيضاً.

مشكلتي أني أعمل، فماذا أفعل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ إنصاف حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. وبعد:

فباركَ الله فيك أيتها الأخت الكريمة، ونشكركِ على تواصلك مع (إسلام ويب)، ونسأل الله تعالى أن يزيدك حرصاً على برك بأمك، وأن يجعل ذلك في ميزان حسناتك.

ولا يخفى عليك أختنا العزيزة ما أعده الله تعالى جزاءً لبر الوالدين، فقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم بأن أفضل طريق للوصول إلى الجنة هو بر الوالدين، فقال: (الوالد أوسط – أي أفضل – أبواب الجنة).

و(جاء إليه رجل فقال: يا رسول الله! أردت أن أغزو وقد جئت أستشيرك، فقال له: هل لك من أم؟ قال: نعم. قال: فالزمها فإن الجنة عند رجلها)، والأحاديث والآيات في البر بالوالدين وثواب الله تعالى على ذلك كثيرة.

والبر بالأم آكد، وحقها أعظم، ويزداد الأمر تأكيداً عند كبر السن وذهاب القوة، ولذا فإن أفضل عمل يوصلك إلى رضا الله تعالى ويكون سبباً في سعادتك في الدنيا والآخرة أن تبذلي وسعك في الإحسان إلى والدتك وبرها.

وإذا أصرت الوالدة على ذهابك إليها وبقائك بجانبها فإننا ننصحك بذلك، وإن تمكنت من إقناعها بالسفر إليك وبقائها معك في بلدك ومحل عملك فهذا أفضل.

فإن لم يكن هذا وأمكنك إقناعها بتوفير من يقوم بخدمتها ويرعى شئونها فهذا أيضاً قيام بالواجب، وتكاليف هذا لازم لك وللقادرين من إخوانك وأخواتك.

فإن لم يكن شيء من هذا وكنت غير متزوجة فتوكلي على الله تعالى، وتوجهي لبر أمك ورعايتها محتسبة أجرك عند الله تعالى، وتيقني أن من ترك شيئاً لله تعالى عوضه الله خيراً منه، فأحسني ظنك بالله تعالى، وسيجعل الله لك فرجاً ومخرجاً. وبالله التوفيق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً