الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الزواج من الأقارب والأمراض الوراثية
رقم الإستشارة: 3073

5937 0 416

السؤال

بسم الله الرحمن الرحيم
أشكركم على ما تقومون به من خدمات استشارية جعل الله قيامكم بهذا الأمر خالصاً لوجهه الكريم وطلباً لمرضاة العليم.
عاقد العزم إن شاء الله تعالى على إكمال النصف الآخر من ديني وبناء صرح جديد في بنيان أمتنا الإسلامية.
والتي أنوي الاقتران بها وإكمال المسيرة معها هي - ابنة عمي - وقد أشار عليّ والدي بأن نعمل تحليل دم احترازاً من أي مشكلة قد تطرأ بسبب العامل الوراثي رغم أنه لا توجد عندنا في العائلة أمراض وراثية.
سؤالي: ما هو التحليل المطلوب عمله في مثل هذه الحالة؟ وما رأيكم في الزواج من الأقارب؟ رغم أني حاولت أن أتجنب الزواج من الأقارب، ولكن كما تعلمون أننا في زمن صعب لا يستطيع الإنسان فيه التأقلم مع أي بيئة ومع أي مجتمع جديد بسهولة، فلكل عائلة توجه وفكر ومبادئ تختلف عن الأخرى، وأنا وجدت أنا هذا الاختيار لعله يكون الأنسب إن شاء الله .


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل / محمد حسين     حفظه الله .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته  وبعد ،،،
نسأل الله لك التوفيق، وأن يبارك لكما ويبارك فيكما ويجمع بينكم على الخير.

أولاً : لا توجد قوانين محددة في الكثير من الدول لتحديد نوع أو طريقة الفحص قبل الزواج ، والتي بطبيعة الحال تختلف من مكان إلى آخر ، ولكن بصورة عامة إذا كان هناك مركز متخصص، فيقوم أولاً بإجراء مقابلة معكم، وأخذ معلومات دقيقة عن التاريخ الطبي لكل منكما، وكذلك التاريخ الطبي للعائلة لمعرفة ما إذا كانت هناك أمراض مزمنة أو وراثية في العائلة، وبالتالي تحديد نوع الفحوصات التي يجب إجراؤها لمعرفة ما إذا كان أحد الزوجين حاملاً للمرض مثلاً، ونوع المرض الوراثي إن وجد في العائلة يحدد طريقة انتقاله، لذا لا يوجد فحص محدد يمكن إجراؤه إلا بعد أخذ التاريخ الطبي للعائلة.

وكذلك يقوم الطبيب بإجراء فحص روتيني للزوج، وكذلك تقوم طبيبة بإجراء فحص للزوجة؛ للتأكد من عدم وجود مشاكل صحية، وقد يتطلب الأمر إجراء بعض الفحوصات الإضافية بحسب نتيجة المقابلة.
أما إذا كان في البلد نظام أساسي للفحص قبل الزواج فإن كل دولة لها نظامها الخاص ، وفي حالة عدم وجود هذا الأمر فيمكن آن تستشير طبيبك للمساعدة.

زواج الأقارب عادةً لا ينصح به الأطباء، إلا أن في الدول الإسلامية هذا الأمر منتشر بصورة كبيرة، والله الموفق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً