الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أسباب النسيان والشرود وعلاجها
رقم الإستشارة: 31659

9289 0 447

السؤال

أعاني كثيراً من النسيان، وعندما يتحدث معي شخص يصيبني شرود، ولا أعرف ماذا يقول ولا أتذكر شيئاً، وإذا حفظت شيئاً لا أتذكره بعد دقائق، والحفظ عندي ضعيف جداً، فما الحل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عمار البكرى حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن أسباب النسيان وضعف التركيز قد تكون عضوية أو قد تكون نفسية، وأكثر الأسباب شيوعاً هي الأسباب النفسية، ويعتبر القلق النفسي هو المسبب الرئيسي لضعف التركيز وشرود الذهن، وأحسب أنك تعاني من قلق نفسي، وهو الذي جعلك لا تتذكر أو لا تستطيع أن تركز على بعض الأمور.

كنوع من التحوط الطبي كل الذين يشتكون من ضعف الذاكرة أو النسيان ننصحهم بفحص الغدة الدرقية، وإجراء فحوصات عامة، وفحص الغدة الدرقية يعتبر هاماً؛ لأن عجزها قد يؤدي إلى ضعف التركيز.

أنت لم توضح عمرك؛ لأن بعض الأمراض التي قد تؤدي إلى النسيان أيضاً متعلقة بعمر الإنسان، فنعرف أن بعد عمر الستين قد يضعف التركيز لأسباب معروفة طبيّاً، ولكني أحسب أنك في سن أقل من الستين، لكن عموماً أنا سأتعامل مع حالتك على أنها حالة من حالات القلق النفسي وإن لم تظهر عليك أعراض القلق، ولكن النسيان في حد ذاته هو من صميم الأعراض القلقية.

الذي أود أن أنصحك به هو أولاً: أن تأخذ قسطاً كافياً من الراحة، وهذا يتطلب منك أن تدير وقتك بصورة سليمة، الراحة مهمة جدّاً لأن تجعل عقل الإنسان وتفكيره في حالة سكون وتوليد طاقة جديدة.

ثانياً: عليك بممارسة أي نوع من الرياضة يناسب عمرك، ويجب أن تكون هذه الممارسة يومياً بمعدل أربعين دقيقة إلى ساعة في اليوم.

ثالثاً: حاول أن تتناول كوبا مركزاً من القهوة في الصباح.

رابعاً: هنالك تمارين تسمى بتمارين الاسترخاء أرجو أن تمارسها، ويمكنك أن تتحصل على أحد الأشرطة أو الكتيبات التي توضح كيفية إجراء هذه التمارين، وهي موجودة في مكتبة جرير.

خامساً: قراءة القرآن الكريم بتؤدة وتركيز وجد أنها تحسن التركيز، فكن حريصاً على ذلك.

سادساً: حاول أن تقرأ موضوعات قصيرة أكثر من مرتين أو ثلاثة، ثم بعد ذلك حاول أن تستذكر هذه الموضوعات.

سابعاً: حين تخاطب أو تلتقي بأي شخص حاول أن تستعمل أكثر من حاسة، انظر إليه، أنت هنا تستعمل حاسة البصر، استمع إليه، أنت هنا تستعمل حاسة السمع، حيه وسلم عليه بيدك، أنت هنا تستعمل حاسة اللمس، هذا يجعلك أكثر مقدرة على التركيز.

بعد ذلك بقي أن أصف لك أحد الأدوية التي تساعد كثيراً في إزالة القلق والتوتر وتقوي من الفعالية النفسية والجسدية، الدواء يعرف تجارياً باسم (بروزاك Prozac)، ويسمى علمياً باسم (فلوكستين Fluoxetine)، أرجو أن تبدأ في تناوله بجرعة كبسولة واحدة في اليوم لمدة ستة أشهر، ثم خفض الجرعة إلى كبسولة واحدة كل يومين لمدة شهرين، ثم توقف عن تناوله.

بجانب الفلوكستين يوجد عقار آخر يعرف تجارياً باسم (نتروبيل Nootropil ) ويعرف علمياً باسم (برايسيتام Priacetam)، هذا العقار يستعمل لتحسين الذاكرة في بعض الحالات خاصة لدى كبار السن، ولكن حتى بالنسبة لصغار السن وجد أنه مفيد لأنه ينشط الدورة الدموية في الدماغ ويزيد من معدل الأكسجين في الدماغ، وهذا لا شك أنه يساعد في تحسين التركيز إن شاء الله.

يمكن أن تتناول النتروبيل بجرعة أربعمائة مليجرام صباحاً ومساءً لمدة ثلاثة أشهر، ثم تتوقف عن تناوله، وهو دواء سليم جدّاً ولا يحمل أي آثار جانبية، ولعلاج كثرة النسيان سلوكياً يرجى مطالعة هذه الاستشارات (269001 - 269270)، نسأل الله لك العافية والشفاء.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • العراق فاقدة اخوهه

    السلام عليكم استشارات روعة



عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً