الفتاوى (67) الترتيب الحالي:

  • معنى: المحمود في ذاته رقم الفتوى 399733  المشاهدات: 134  تاريخ النشر 17-6-2019

    من أسماء الله الحسنى: الحميد. ويقول المفسرون: معناه؛ المحمود في ذاته، وصفاته، وأفعاله. فما معنى المحمود في ذاته؟ وجزاكم الله خيرا... المزيد

  • معاني: خير الراحمين، وخير الرازقين، وخير الغافرين رقم الفتوى 391933  المشاهدات: 787  تاريخ النشر 11-2-2019

    ماذا يعني خير الراحمين، خير الرازقين، خير الغافرين، خير الحاكمين، فهذه الأفعال لا يفعلها إلا الله، فما التفسيرات المختارة؟ و ما هي الحكمة إن عرفت بذكر هذه الصيغة؟ .. المزيد

  • معنى قول الله تعالى: "وهو خير الرازقين" رقم الفتوى 386512  المشاهدات: 1127  تاريخ النشر 14-11-2018

    يقول الله عز وجل: {وهو خير الرازقين}، فهل يعني أن الله يرزق، والعبد يرزق، ولكن رزق الله ليس كرزق العباد؟ ولكني لا أعلم ما معنى أن العبد يرزق! فإذا أعطى إنسان إنسانًا مالًا أو طعامًا فهل نقول: إن هذا العبد يرزق أخاه المسلم -بإذن الله- أم ماذا؟.. المزيد

  • صحة القول بأن الله سميع وليس بأصم رقم الفتوى 383395  المشاهدات: 777  تاريخ النشر 23-9-2018

    ما حكم قول: إن الله ليس بأصم، بل هو سميع؟.. المزيد

  • توضيح حول عدل الله تعالى رقم الفتوى 381029  المشاهدات: 2349  تاريخ النشر 9-8-2018

    قرأت لكم ردا على سؤال لأحد الإخوة، يقول فيه: هل يجوز أن يقال: إن عدل الله تعالى لم يتحقق تماما في الدنيا. وكان ردكم أن القول بعدم تحقق عدل الله كفر. وقرأت لكم في فتوى أخرى أن عدل الله المطلق يتحقق في الآخرة. وسمعت د محمد راتب النابلسي يقول: إن اسم الله العدل.. المزيد

  • المحبة والخلة والغيرة من صفات الله تبارك وتعالى لا تماثل صفات المخلوقين رقم الفتوى 371122  المشاهدات: 1414  تاريخ النشر 21-2-2018

    إذا كانت الخُلة هي: المحبة التي تخللت روح المحب وقلبه؛ حتى لم يبق فيه موضع لغير المحبوب، فما معنى: "واتخذ الله إبراهيم خليلا "، فتعريف الخلة لا ينطبق على الله؛ لأنه ليس كمثله شيء، وقول ابن القيم: "فغار الخليلُ على خليله أن يكون في قلبه موضع لغيره" فيه لبس؛.. المزيد

  • الأصابع صفة ثابتة لله تعالى دلت عليها النصوص، وأثبتها أئمة السلف رقم الفتوى 308569  المشاهدات: 4928  تاريخ النشر 29-9-2015

    حديث: "قلوب العباد بين أصبعين من أصابع الرحمن يقلبها كيف يشاء" وفي رواية: "من يشأ يضلله، ومن يشأ يهديه". وأسأل عن أمرين: 1- هل نؤوّل صفة الأصابع، أم إنها كناية عن قدرة الله، أم ماذا؟ 2- ارتباط ذلك بالجبر، والاختيار، والمشيئة، والقدر. فضلًا أوضحوا ذلك، وشكرًا.. المزيد

  • كلام ابن تيمية يدور حول نفي شهود حدوث الذوات ابتداء رقم الفتوى 281599  المشاهدات: 6044  تاريخ النشر 12-1-2015

    كنت قد سألتكم السؤال رقم: 2534915 وفهمت منكم أن ابن تيمية يقول إن كل ما سوى الله مخلوق، مسبوق بالعدم حتى وإن خلق من شيء. ولكن سؤالي الذي أريد جوابا صريحا عليه: هل ابن تيمية يقول إن خلق شيء لا من شيء، لا يدخل تحت القدرة، والإمكان، خصوصا أنه قال في النبوات أيضا.. المزيد

  • توضيحات لبعض ما رد به شيخ الإسلام على الفلاسفة والمتكلمين رقم الفتوى 279841  المشاهدات: 4955  تاريخ النشر 30-12-2014

    شيوخنا الأجلاء جزاكم الله خيرا عنا ولا حرمنا الله منكم، لقد قرأت لشيخ الإسلام ابن تيمية كلاما عجيبا غريبا لي سؤال عليه، أولاً أنقل لكم كلامه، قال رحمه الله العبارات الآتية: (فكون الشيء مخلوقا من مادة وعنصر، أبلغ في العبودية من كونه خلق لا من شيء، وأبعد.. المزيد

  • (كان الله ولا مكان ولا زمان، وهو الآن على ما عليه كان) قول مكذوب مفترى رقم الفتوى 275170  المشاهدات: 26376  تاريخ النشر 20-11-2014

    قد تكلم أحد من يعتقد أن الله ليس في السماء، وأنه ليس على عرشه، فقال مقالة: إن الله كان ولا مكان .... ونسبها إلى الإمام علي، وإلى مالك. أولا: ما صحة هذه العبارة إليهما، ومن الذي نسبها إليهما، ومن أول من حكاها؟ ثانيا: هل العبارة أصلا صحيحة؟ وادعى أيضا أن.. المزيد

  • هل يوصف الرب جل جلاله والملائكة الكرام بالذكورة رقم الفتوى 263419  المشاهدات: 7156  تاريخ النشر 10-8-2014

    سألتني طفلة صغيرة: هل الملائكة ذكور؟ وسألتني نفس السؤال عن الله عز وجل. فما هو الجواب الأمثل؟.. المزيد

  • "خير الفاصلين" من صفات الله تعالى رقم الفتوى 261139  المشاهدات: 3350  تاريخ النشر 15-7-2014

    هل "خير الفاصلين" صفة لله تعالى؟.. المزيد

  • الرد على من قال: إن الله في كل الجهات رقم الفتوى 253873  المشاهدات: 5102  تاريخ النشر 21-5-2014

    لدي شبهة وأرجو الرد عليها وهي: أن الشيطان يأتي لابن آدم عن اليمين، والشمال، ومن أمام، ومن الخلف، ولكن لا يأتي من فوق؛ لأن الله من فوقهم، ولكن أليس الله تعالى موجودًا في كل الجهات؟.. المزيد

  • الملك والسلطان صفتان ثابتان لله لا تفنيان رقم الفتوى 248218  المشاهدات: 5438  تاريخ النشر 9-4-2014

    سمعت شخصا يقول في صورة نشيد إن " الله باق، ويبقى مُلكَهُ، وسُلطانهُ باق، ويفنى كُلُ ذي سُلطان " فهل يجوز أن نقول على ملك الله وسلطانه أنهما باقيان ولا فناء لهما. أليس الملك والسلطان من مخلوقات الله؟ أم هما مرتبطان بذات الله تعالى؟ أرجو التوضيح حيث إن.. المزيد

  • ثبوت صفة النفس لله بخلاف الروح، والتأويل الصحيح لإضافة الروح لله تعالى رقم الفتوى 232390  المشاهدات: 7779  تاريخ النشر 18-12-2013

    جزاكم الله خيرًا، وزادكم علمًا. أعتقد أن الله منزه عن أن يكون له روحًا؛ لأنه ليس مركبًا من روح وبدن، ولكني قرأت أن العلامة أحمد شاكر قال: إن لله صفة تسمى روحًا، مستندًا لحديث النبي صلى الله عليه وسلم: (سيهاجر أهل الأرض هجرة بعد هجرة، إلى مهاجر إبراهيم،.. المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: