الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم الشخر الذي يصدره بعض الناس عند النزاع
رقم الفتوى: 111969

  • تاريخ النشر:الأربعاء 25 شعبان 1429 هـ - 27-8-2008 م
  • التقييم:
103069 0 686

السؤال

إنسان يشخر علي أي أمر أحاول أقنعة أو أفهمه يقول ما في حديث أو آية عن ذلك أرجو الإفادة لهذا الموضوع؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن كل ما صار شعارا لأهل الفسق والعصاة لا يجوز فعله، لعموم قوله صلى الله عليه وسلم: من تشبه بقوم فهو منهم. رواه أحمد وأبو داود وصححه الألباني.

قال المناوي في التيسير وفي الفيض: أي من تشبه بالصلحاء وهو من أتباعهم يكرم كما يكرمون، ومن تشبه بالفساق يهان ويخذل. انتهى.

وقال العظيم آبادي في عون المعبود: قال القاري: أي من شبه نفسه بالكفار مثلا من اللباس وغيره أو بالفساق لم يكرم. انتهى بتصرف يسير.

وقال الصنعاني في سبل السلام: والحديث دال على أن من تشبه بالفساق كان منهم. انتهى.

وهذا الفعل المذكور في السؤال إنما يفعله بعض الفسقة عند المنازعات والمشاجرات كما سبق بيانه في الفتوى رقم: 38452.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: