الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم المسابقات التي يدفع المشترك فيها مبلغا ماليا
رقم الفتوى: 397318

  • تاريخ النشر:الأحد 23 شعبان 1440 هـ - 28-4-2019 م
  • التقييم:
282 0 16

السؤال

هناك تطبيق أسئلة مسابقات ثقافية. من يجمع فيه نقاط الإجابات، يكسب أجهزة كهربائية، وبطاقات شحن للجوال. والمكسب حتمي يقيني. ومؤخرا أصبح هذا التطبيق باشتراك شهري 50 ج، لا تساوي حجم المكاسب.
هل يعد هذا حراما؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فإن هذا النوع من المسابقات التي يدفع المشترك فيها مبلغا، يعتبر من الميسر المحرم شرعا؛ فلا يجوز الاشتراك فيها.

جاء في الموسوعة الفقهية الكويتية: اتفق الفقهاء على تحريم ميسر القمار. اهـ.
وقد سئلت اللجنة الدائمة عن مثل هذه المسابقة فأجابت: هذه المسابقة لا تجوز، ومن أكل أموال الناس بالباطل، فكل مشترك يدفع مبلغا من المال مخاطرة، وهو لا يدري هل يحصل على مقابل أم لا؟ وهذا هو القمار، وهو من الميسر المحرم شرعا. اهـ. وراجع الفتوى: 297190.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: