الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الربع الثاني من الجزء الرابع عشر

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

نبئ أبدل همزه مطلقا أبو جعفر وفي الوقف فقط هشام وحمزة .

عبادي أني أنا فتح الياءين المدنيان والمكي والبصري ، وأسكنهما غيرهم .

ونبئهم لا يبدل همزه أحد من العشرة إلا حمزة عند الوقف وله حينئذ ضم الهاء وكسرها .

إنا نبشرك قرأ حمزة بفتح النون وإسكان الباء وضم الشين مخففة . والباقون بضم النون وفتح الباء وكسر الشين مشددة .

تبشرون قرأ نافع بكسر النون مخففة وابن كثير بكسرها مشددة والباقون بفتحها مخففة ولا يخفى أن لابن كثير المد المشبع للساكنين في الحالين .

يقنط كسر النون البصريان وخلف العاشر والكسائي وفتحها غيرهم .

لمنجوهم قرأ الأخوان وخلف ويعقوب بالتخفيف والباقون بالتشديد .

قدرنا خفف الدال شعبة وشددها سواه .

جاء آل قرأ قالون والبزي والبصري بإسقاط الهمزة الأولى مع القصر والمد وتحقيق الثانية وقرأ ورش وقنبل وأبو جعفر ورويس بتسهيل الثانية بين بين مع تحقيق الأولى ولورش وقنبل إبدال الثانية حرف مد . وإذا سهل ورش يكون له ثلاثة أوجه في البدل المغير : القصر والتوسط والطول . وإذا أبدل يكون له وجهان القصر والمد . وحينئذ يكون له خمسة أوجه [ ص: 177 ]

أما قنبل فله حين التسهيل القصر فقط كغيره من المسهلين وله حين الإبدال القصر والمد كورش فيكون له حينئذ ثلاثة أوجه والباقون بتحقيقهما .

وإذا نظرت إليها مع بدل قبلها وهو إلا آل كان لورش فيها تسعة أوجه : قصر البدل الأول وتوسطه ومده ، وعلى كل من الأوجه الثلاثة تسهيل الهمزة بين بين وإبدالها ألفا مع القصر والمد ، ويراعى في حال التسهيل تسوية البدلين المحقق وهو الأول والمغير ، وهو الثاني في القصر والتوسط والمد .

فأسر قرأ المدنيان والمكي بهمزة وصل فتسقط في الدرج وحينئذ يصير النطق بالسين الساكنة بعد الفاء ، والباقون بهمزة قطع مفتوحة .

تؤمرون دابر : يستبشرون ، عليهم ، بيوتا ، القرآن ، النذير . جلي .

وجاء أهل قرأ البصري والبزي وقالون بإسقاط الأولى مع القصر والمد وتحقيق الثانية .

وورش وقنبل وأبو جعفر ورويس بتحقيق الأولى وتسهيل الثانية ولورش وقنبل إبدالها ألفا مع المد المشبع للساكنين ، والباقون بالتحقيق فيهما .

تفضحون ، تخزون أثبت الياء فيهما يعقوب في الحالين وحذفها غيره كذلك .

بناتي إن فتح الياء المدنيان وأسكنها سواهما .

إني أنا فتح الياء المدنيان والمكي والبصري وأسكنها سواهم .

لنسألنهم لحمزة فيه وقفا نقل حركة الهمزة إلى السين مع حذف الهمزة .

فاصدع قرأ بإشمام الصاد الزاي الأخوان وخلف ورويس والباقون بالصاد الخالصة .

المستهزئين لأبي جعفر الحذف في الحالين ، ولحمزة وقفا الحذف والتسهيل ولا يخفى ما فيه لورش .

اليقين آخر السورة ، وآخر الربع .

الممال

جاء معا لابن ذكوان وحمزة ، وخلف أغنى بالإمالة للأصحاب والتقليل لورش بخلف عنه .

المدغم

" الصغير إذ دخلوا للبصري والشامي والأخوين وخلف .

" الكبير آل لوط معا ، حيث تؤمرون .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث