الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتاب النذور الأول

قلت : ما قول مالك فيه إذا هو خرج ماشيا في مشي وجب عليه ، أله أن يركب في المناهل في حوائجه ؟ قال : قال مالك : نعم .

قال : وقال مالك : لا بأس أن يركب في حوائجه .

قال ابن القاسم : لا أرى بذلك بأسا وليس حوائجه في المناهل من مشيه .

قلت له : ما قول مالك إذا ذكر حاجة نسيها أو سقط بعض متاعه أيرجع فيها راكبا ؟

قال : لا بأس بذلك .

قلت له : ما قول مالك إذا ذكر حاجة نسيها أو سقط بعض متاعه أيرجع فيها راكبا ؟

قال : لا بأس بذلك . [ ص: 557 ] قلت : وهل يركب إذا قضى طواف الإفاضة في رمي الجمار بمنى ؟ قال : نعم ، وفي رجوعه من مكة إذا قضى طواف الإفاضة إلى منى .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث