الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب أي الأعمال بعد الإيمان أفضل

جزء التالي صفحة
السابق

120 (28) باب

أي الأعمال أفضل بعد الإيمان ؟

[ 67 ] وعن ابن مسعود ، قال : سألت رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : أي العمل أفضل ؟ قال : الصلاة لوقتها ، قال : قلت : ثم أي ؟ قال : بر الوالدين ، قال : قلت : ثم أي ؟ قال : الجهاد في سبيل الله ، فما تركت أستزيده إلا إرعاء عليه .

وفي رواية : الصلاة على مواقيتها .

رواه البخاري ( 7534 ) ، ومسلم ( 85 ) ، والترمذي ( 1899 ) ، والنسائي ( 1 \ 93 و 94 ) .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث