الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

17094 7580 - (17545) - (4\170) عن يحيى بن أبي كثير، حدثنا شيخ من الأنصار يقال له: أبو إبراهيم، عن أبيه: أن نبي الله صلى الله عليه وسلم كان إذا صلى على الميت قال: " اللهم اغفر لحينا وميتنا، وشاهدنا وغائبنا، وذكرنا وأنثانا، وصغيرنا وكبيرنا " قال يحيى، وحدثني أبو سلمة بن عبد الرحمن، بهذا الحديث، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، [ ص: 255 ] وزاد فيه: "اللهم من أحييته منا فأحيه على الإسلام، ومن توفيته منا فتوفه على الإيمان " .

التالي السابق


* قوله : "فأحيه على الإسلام": لما كان الإسلام هو التمسك بالأركان الظاهرية، وهذا لا يتأتى إلا في حالة الحياة، خص الحياة به، وأما الإيمان، فهو التصديق الباطني، وهو الذي المطلوب عليه الوفاء، فخص الموت به .

* * *

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث