الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( 1995 ) فصل : ولو مات عبيده ، أو من يمونه ، بعد وجوب الفطرة ، لم تسقط ، لأنها دين ثبت في ذمته بسبب عبده ، فلم تسقط بموته ، كما لو استدان العبد بإذنه دينا وجب في ذمته ، ولأن زكاة المال لا تسقط بتلفه ، فالفطرة أولى ، فإن زكاة المال تتعلق بالعين ، في إحدى الروايتين ، وزكاة الفطر بخلافه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث