الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما جاء في الكسر بالماء

جزء التالي صفحة
السابق

16891 وقد روي عن أبي هريرة رضي الله عنه في هذه القصة أنه قال : فإن خشي شرته - أو قال : شدته - فليصب عليه الماء . أخبرناه أبو بكر بن الحارث الأصبهاني ، أنبأ علي بن عمر الحافظ ، ثنا عبد الله بن محمد بن عبد العزيز ، وابن صاعد ، والحسين بن إسماعيل قالوا : ثنا أبو الأشعث أحمد بن المقدام ، ثنا نوح بن قيس ، عن ابن عون ، عن محمد بن سيرين ، عن أبي هريرة ، عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنه قال لوفد عبد القيس : " لا تشربوا في نقير ، ولا مقير ، ولا دباء ، ولا حنتم ، ولا مزادة ، ولكن اشربوا في سقاء أحدكم غير مسكر ، فإن خشي شرته فليصب عليه الماء " . لفظ ابن منيع ، ورواه جماعة ، عن نوح بن قيس ، لم يذكروا فيه هذه اللفظة فيشبه أن تكون من قول بعض الرواة ، وروي في الكسر بالماء من وجه آخر ، عن أبي هريرة ، وإسناده ضعيف .

[ ص: 303 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث