الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

المسألة الرابعة : قوله : { أولئك يسارعون في الخيرات }

هذا دليل على أن المبادرة إلى الأعمال الصالحة ; من صلاة في أول الوقت ، وغير [ ص: 325 ] ذلك من العبادات ، هو الأفضل ، ومدح الباري أدل دليل على صفة الفضل في الممدوح على غيره ، والله أعلم . وقد بيناه في مواضع متقدمة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث