الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

18619 8199 - (19098) - (4 \ 352) عن سويد بن قيس قال: جلبت أنا ومخرمة العبدي ثيابا من هجر قال: فأتانا رسول الله صلى الله عليه وسلم فساومنا في سراويل، وعندنا وزانون يزنون بالأجر، فقال للوزان: " زن وأرجح "

التالي السابق


* قوله: "من هجر": - بفتحتين - : اسم بلد.

قال السيوطي: ذكر بعضهم أن النبي صلى الله عليه وسلم اشترى السراويل ولم يلبسها.

وفي "الهدي" لابن القيم الجوزية: أنه لبسها، فقيل: هو سبق قلم، لكن في "مسند أبي يعلى" و"الأوسط" للطبراني بسند ضعيف عن أبي هريرة، قال: دخلت يوما السوق مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، فجلس إلى البزازين، فاشترى سراويل بأربعة دراهم، وكان لأهل السوق وزان، فقال له: "زن وأرجح" فوزن وأرجح، وأخذ السراويل، فذهبت لأحمله عنه، فقال: "صاحب الشيء أحق [ ص: 330 ] بشيئه أن يحمله، إلا أن يكون ضعيفا يعجز عنه، فيعينه أخوه المسلم" قلت: يا رسول الله! وإنك لتلبس السراويل؟! فقال: "أجل، في السفر والحضر، والليل والنهار، فإني أمرت بالستر، فلم أجد شيئا أستر منه".

* * *

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث