الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

18861 8283 - (19348) - (4 \ 375) عن زيد بن أرقم، قال: أصابني رمد فعادني النبي صلى الله عليه وسلم، قال: فلما برأت خرجت، قال: فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم: " أرأيت لو كانت عيناك لما بهما ما كنت صانعا؟ " قال: قلت: لو كانتا عيناي لما بهما صبرت واحتسبت، قال: " لو كانت عيناك لما بهما، ثم صبرت واحتسبت، للقيت الله عز وجل ولا ذنب لك "، قال إسماعيل: " ثم صبرت واحتسبت، لأوجب الله لك الجنة ".

التالي السابق


* قوله: " فعادني": يدل على العيادة من الرمد.

* "لما بهما": الظاهر أن "لما" مصدر ألم بحذف الزوائد، وهو بمعنى المفعول؛ أي: ملما بهما؛ أي: نزل بهما الضرر أو العمى أو نحو ذلك، والأقرب: أنه مصدر لم بمعنى ألم.

ففي "القاموس": ألم به: نزل؛ كلم؛ أي: ملموما بهما، وقد سبق هذا المعنى في مسند أنس، والله تعالى أعلم.

* * *

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث