الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب النهي عن أن يصيب الرجل أمة كانت لأبيه

وحدثني عن مالك عن إبراهيم بن أبي عبلة عن عبد الملك بن مروان أنه وهب لصاحب له جارية ثم سأله عنها فقال قد هممت أن أهبها لابني فيفعل بها كذا وكذا فقال عبد الملك لمروان كان أورع منك وهب لابنه جارية ثم قال لا تقربها فإني قد رأيت ساقها منكشفة

التالي السابق


1147 1128 - ( مالك ، عن إبراهيم بن أبي عبلة ) بفتح المهملة وسكون الموحدة ، واسمه شمر بكسر المعجمة ، الشامي ، يكنى أبا إسماعيل ، ثقة ، مات سنة اثنتين وخمسين ومائة ( عن عبد الملك بن مروان ) بن الحكم الأموي ، أحد ملوك بني أمية ( أنه وهب لصاحب له جارية ، ثم سأله عنها فقال : قد هممت أن أهبها لابني فيفعل بها كذا وكذا ) كناية عن جماعها ( فقال عبد الملك : لمروان ) بفتح اللام في جواب القسم ، أي والله لمروان ، يعني أباه ( كان أورع منك ، وهب لابنه ) يحتمل أنه يريد نفسه أو أخاه عبد العزيز أو غيرهما من بنيه ( جارية ثم قال : لا تقربها فإني قد رأيت ساقها منكشفة ) فالتذذت بها .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث