الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 381 ] سورة العاديات أقسم الله بمحمد صلى الله عليه وسلم فقال { يس والقرآن الحكيم } .

وأقسم بحياته ، فقال : { لعمرك إنهم لفي سكرتهم يعمهون } .

وأقسم بخيله وصهيلها وغبارها وقدح حوافرها الدار من الحجر ، فقال : { والعاديات ضبحا } الآيات الخمس .

والمقسم عليه : { إن الإنسان لربه لكنود } . { وإنه لحب الخير لشديد } وهو المال .

وقد تبين فيما تقدم [ حال المال ] في الخير والشر ، والنفع والضر ، والفائدة والخيبة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث