الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


و ( لا ) تسن ( صلاة التسبيح ) لقول أحمد : ما تعجبني قيل : لم ؟ قال : ليس فيها شيء يصح ، ونفض يده كالمنكر وقال الموفق : إن [ ص: 251 ] فعلها إنسان فلا بأس فإن النوافل والفضائل لا تشترط صحة الحديث فيها وهي أربع ركعات يقرأ في كل ركعة فاتحة الكتاب وسورة ، ثم يقول قبل أن يركع : سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر ، خمسة عشر مرة ، ثم يقولها في ركوعه عشرا .

ثم في الاعتدال منه عشرا ثم في السجدة الأولى ثم بين السجدتين ، ثم في السجدة الثانية ، ثم بعد الرفع منها عشرا عشرا وذلك خمس وسبعون ثم في كل ركعة كذلك .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث