الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب كلام الإمام والناس في خطبة العيد وإذا سئل الإمام عن شيء وهو يخطب

جزء التالي صفحة
السابق

940 (باب كلام الإمام والناس في خطبة العيد وإذا سئل الإمام عن شيء وهو يخطب )

التالي السابق


أي هذا باب في بيان حكم كلام الإمام والحال أنه والناس معه في خطبة العيد ، هذه ترجمة ، وقوله : "وإذا سئل الإمام" إلخ ترجمة أخرى ، وليس في ذلك تكرار ، وإن كان يرى ذلك بحسب الظاهر لأن الترجمة الأولى أعم من الثانية ، ولم يذكر جواب الشرط في الترجمة الثانية اكتفاء بما في الحديث ، وليس الكلام في خطبة العيد كالكلام في خطبة الجمعة ، وقال شعبة : كلمني الحكم بن عيينة يوم عيد والإمام يخطب مع أنه إذا كان الكلام من أمر الدين للسائل والمسئول عنه فإنه جائز ، وقد قال صلى الله عليه وسلم للذين قتلوا ابن أبي الحقيق دخلوا عليه يوم الجمعة وهو يخطب : أفلحت الوجوه ، وقال عمر رضي الله تعالى عنه وهو على المنبر أملكوا العجين ، فإنه أحد رواة هشام بن عروة ، عن أبيه ، ولكن كره العلماء كلام الناس والإمام يخطب ، روي ذلك عن عطاء ، والحسن ، والنخعي ، وقال مالك : لينصت للخطبة وليستقبل .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث