الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هبيب بن مغفل الغفاري

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

من اسمه هبيب

هبيب بن مغفل الغفاري

وهو هبيب بن محمد بن عمرو بن المغفل بن الوافغة بن حرام بن غفار بن مليل بن ضمرة بن بكر بن عبد مناة بن كنانة بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان . وبلغني أنه إنما سمي ابن مغفل لأنه أغفل سمة إبله فلم يسمها .

( 542 ) حدثنا بشر بن موسى ، ثنا يحيى بن إسحاق السيلحيني ، [ ص: 206 ] ثنا ابن لهيعة ، عن الحارث بن يزيد ، عن أبي تميم الجيشاني ، قال : جمعنا المجلس في أطرابلس ، معنا هبيب الغفاري ، وعمرو بن العاص صاحبا رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال عمرو : " أفضل رمضان " ، فقال الغفاري : " لا نفرق بين قضاء رمضان " إنما قال الله : فعدة من أيام أخر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث