الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

القول في تأويل قوله تعالى "وإذ قال موسى لقومه يا قوم لم تؤذونني وقد تعلمون أني رسول الله إليكم "

القول في تأويل قوله تعالى : ( وإذ قال موسى لقومه يا قوم لم تؤذونني وقد تعلمون أني رسول الله إليكم فلما زاغوا أزاغ الله قلوبهم والله لا يهدي القوم الفاسقين ( 5 ) )

يقول تعالى ذكره لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم : واذكر يا محمد ( إذ قال موسى ) بن عمران ( لقومه يا قوم لم تؤذونني وقد تعلمون ) حقا ( أني رسول الله إليكم ) .

وقوله : ( فلما زاغوا أزاغ الله قلوبهم ) يقول : فلما عدلوا وجاروا عن قصد السبيل أزاغ الله قلوبهم . يقول : أمال الله قلوبهم عنه .

وقد حدثني يعقوب بن إبراهيم ، قال : ثنا هشيم ، قال : أخبرنا العوام ، قال : ثنا أبو غالب ، عن أبي أمامة في قوله : ( فلما زاغوا أزاغ الله قلوبهم ) قال : هم الخوارج ( والله لا يهدي القوم الفاسقين ) يقول : والله لا يوفق لإصابة الحق القوم الذين اختاروا الكفر على الإيمان .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث