الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب كيف آخى النبي صلى الله عليه وسلم بين أصحابه

جزء التالي صفحة
السابق

3724 حدثنا علي بن عبد الله حدثنا سفيان عن عمرو سمع أبا المنهال عبد الرحمن بن مطعم قال باع شريك لي دراهم في السوق نسيئة فقلت سبحان الله أيصلح هذا فقال سبحان الله والله لقد بعتها في السوق فما عابه أحد فسألت البراء بن عازب فقال قدم النبي صلى الله عليه وسلم ونحن نتبايع هذا البيع فقال ما كان يدا بيد فليس به بأس وما كان نسيئة فلا يصلح والق زيد بن أرقم فاسأله فإنه كان أعظمنا تجارة فسألت زيد بن أرقم فقال مثله وقال سفيان مرة فقال قدم علينا النبي صلى الله عليه وسلم المدينة ونحن نتبايع وقال نسيئة إلى الموسم أو الحج

التالي السابق


قوله : ( عن عمرو ) هو ابن دينار .

قوله : ( باع شريك لي دراهم في السوق نسيئة ) قد تقدم شرحه في كتاب الشركة ، والغرض منه هنا قوله : " قدم علينا المدينة ونحن نتبايع " فإنه يستفاد منه أنه - صلى الله عليه وسلم - أقرهم على ما وجدهم عليه من المعاملات إلا ما استثناه فبينه لهم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث