الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ثم دخلت سنة خمس وثمانين

جزء التالي صفحة
السابق

ذكر غزو المفضل باذغيس وآخرون

لما ولي المفضل خراسان غزا باذغيس ففتحها ، وأصاب مغنما فقسمه ، فأصاب كل رجل ثماني مائة . ثم غزا آخرون وشومان ، فغنم وقسم ما أصاب ، ولم يكن للمفضل بيت مال ، كان يعطي الناس كلما جاء شيء ، وإن غنم شيئا قسمه بينهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث