الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب من يجوز دفع الصدقة إليه ومن لا يجوز

جزء التالي صفحة
السابق

( ويكره أن يدفع إلى واحد مائتي درهم فصاعدا ، وإن دفع جاز ) وقال زفر رحمه الله : لا يجوز ; لأن الغنى قارن الأداء فحصل الأداء إلى الغني ، ولنا أن الغنى حكم الأداء فيتعقبه ، لكنه يكره لقرب الغنى منه ، كمن صلى وبقربه نجاسة ( قال : وأن يغني بها إنسانا أحب إلي ) معناه الإغناء من السؤال يومه ذلك ; لأن الإغناء مطلقا مكروه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث