الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الحديث المنقطع

الحديث المنقطع

مسألة : ولا تقوم الحجة بالحديث المنقطع ، وهو الذي سقط من رواته واحد ممن دون الصحابة ، ولا بالمعضل ، وهو الذي سقط من رواته اثنان ، ولا بما سقط من رواته أكثر من اثنين لجواز أن يكون الساقط ، أو الساقطان ، أو الساقطون ، أو بعضهم غير ثقات ، ولا عبرة بكون الراوي لما هذا حاله ثقة متثبتا ; لأنه قد يخفى عليه من حال من يظنه ثقة ما هو جرح فيه .

ولا تقوم الحجة أيضا بحديث يقول فيه بعض رجال إسناده : عن رجل ، أو عن شيخ ، أو عن ثقة ، أو نحو ذلك لما ذكرنا من العلة ، وهذا مما لا ينبغي أن يخالف فيه أحد من أهل الحديث ، ولا اعتبار بخلاف غيرهم ; لأن من لم يكن من أهل الفن لا يعرف ما يجب اعتباره .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث