الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


قال كعب : وذكر صفة رسول الله صلى الله عليه وسلم في التوراة ، ويريد بها التوراة التي هي أعم من التوراة المعنية : أحمد عبدي المختار ، لا فظ ولا غليظ ولا صخاب بالأسواق ، ولا يجزي السيئة بالسيئة ، يعفو ويغفر ، مولده بكا ، وهجرته طابا ، وملكه بالشام ، وأمته [ ص: 378 ] الحامدون ، يحمدون الله على كل نجد ، ويسبحونه في كل منزلة ، ويوضئون أطرافهم ، ويأتزرون على أنصافهم ، وهم رعاة الشمس ، ومؤذنهم في جو السماء ، وصفهم في القتال وصفهم في الصلاة سواء ، رهبان بالليل ، أسد بالنهار ، ولهم دوي كدوي النحل ، يصلون الصلاة حيث ما أدركتهم ولو على كناسة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث