الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ثم دخلت سنة إحدى وثمانين

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 492 ] ذكر عدة حوادث

وحج بالناس هذه السنة سليمان بن عبد الملك .

وكان ممن حج أم الدرداء الصغرى .

وفيها ولد ابن أبي ذئب .

وكان العامل على المدينة أبان بن عثمان ، وعلى العراق والمشرق كله الحجاج ، وعلى خراسان المهلب ، وعلى قضاء الكوفة أبا بردة ، وعلى قضاء البصرة عبد الرحمن بن أذينة . وكانت سجستان وكرمان وفارس والبصرة بيد عبد الرحمن .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث