الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( 7359 ) فصل : ولا تقام الحدود في المساجد . وبهذا قال عكرمة ، والشعبي ، وأبو حنيفة ، ومالك ، والشافعي ، وإسحاق . وكان ابن أبي ليلى يرى إقامته في المسجد . ولنا ما روى حكيم بن حزام ، { أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى أن يستقاد في المسجد ، وأن تنشد فيه الأشعار ، وأن تقام فيه الحدود } وروي عن عمر ، أنه أتي برجل ، فقال : أخرجاه من المسجد ، فاضرباه ، وعن علي أنه أتي بسارق ، فقال : يا قنبر ، أخرجه من المسجد ، فاقطع يده . ولأن المساجد لم تبن لهذا ، إنما بنيت للصلاة ، وقراءة القرآن ، وذكر الله تعالى ، ولا نأمن أن يحدث من المحدود حدث فينجسه ويؤذيه ، وقد أمر الله تعالى بتطهيره ، فقال { وطهر بيتي للطائفين والقائمين والركع السجود } .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث