الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

( 7844 ) فصل : قال المروذي : سألت أبا عبد الله ، قلت : تكره الخبز الكبار ؟ قال : نعم ، أكرهه ، ليس فيه بركة ، إنما البركة في الصغار . وقال : مرهم أن لا يخبزوا كبارا . قال : رأيت أبا عبد الله يغسل يديه قبل الطعام وبعده ، وإن كان على وضوء .

وقال مهنا : ذكرت ليحيى بن معين حديث قيس بن الربيع ، عن أبي هاشم ، عن زاذان ، عن سلمان ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال { : بركة الطعام الوضوء قبله وبعده } . فقال لي يحيى : ما أحسن الوضوء قبله وبعده . وذكرت الحديث لأحمد فقال : ما حدث بهذا إلا قيس بن الربيع ، وهو منكر الحديث . قلت : بلغني عن يحيى بن سعيد قال : كان سفيان يكره غسل اليد عند الطعام ، لم كره سفيان ذلك ؟ قال : لأنه من زي العجم . قلت : بلغني عن يحيى بن سعيد ، قال : كان سفيان يكره أن يكون تحت القصعة الرغيف ، لم كرهه سفيان ؟ قال : كره أن يستعمل الطعام . قلت : تكرهه أنت ؟ قال : نعم .

وروي عن عقيل ، قال : حضرت مع ابن شهاب وليمة ، ففرشوا المائدة بالخبز ، فقال : لا تتخذوا الخبز بساطا .

وقال المروذي : قلت لأبي عبد الله : إن أبا معمر قال : إن أبا أسامة قدم إليهم خبزا ، فكسره .

قال : هذا لئلا تعرفوا كم تأكلون . وقيل لأبي عبد الله : يكره الأكل متكئا ؟ قال : أليس قال النبي صلى الله عليه وسلم { : لا آكل متكئا } . رواه أبو داود . وعن شعيب بن عبد الله بن عمرو ، عن أبيه ، قال : { ما رئي رسول الله يأكل متكئا قط } . رواه أبو داود . وعن ابن عمر قال { : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يأكل الرجل وهو منبطح } رواه أبو داود .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث