الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب العطية

قال : وإن وهب له حماما فجعله مسكنا ، أو وهب له شيئا فجعله حماما : فإن كان البناء على حاله - لم يزد فيه شيء - فله أن يرجع فيه ; لأن تصرفه في المنفعة - دون العين - والمانع من الرجوع زيادة في العين ، وإن كان زاد عليه بناء ، أو غلق عليه بابا ، أو جصصه ، أو أصلحه ، أو جعله بصاروج ، أو طنية ، فليس له أن يرجع فيه ; لأن هذا كله زيادة في عينها .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث