الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

قوله تعالى : وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل .

أخرج ابن جرير ، وابن أبي حاتم ، عن ابن عباس في قوله : ( وأقم الصلاة طرفي النهار ) قال : صلاة المغرب والغداة ( وزلفا من الليل ) قال : صلاة العتمة .

[ ص: 149 ]

وأخرج ابن جرير ، وابن أبي حاتم ، وأبو الشيخ ، عن الحسن في قوله : ( وأقم الصلاة طرفي النهار ) قال : الفجر والعصر ( وزلفا من الليل ) قال : هما زلفتان صلاة المغرب وصلاة العشاء ، قال : وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم هما زلفتا الليل .

وأخرج عبد الرزاق ، وابن جرير ، وابن أبي حاتم ، وأبو الشيخ ، عن مجاهد في قوله : ( وأقم الصلاة طرفي النهار ) قال : صلاة الفجر وصلاتي العشي يعني الظهر والعصر ( وزلفا من الليل ) قال : المغرب والعشاء .

وأخرج ابن المنذر ، وأبو الشيخ ، عن مجاهد في قوله : ( وزلفا من الليل ) قال : ساعة بعد ساعة يعني صلاة العشاء الآخرة .

وأخرج سعيد بن منصور ، وابن جرير ، وابن أبي حاتم ، وابن مردويه والبيهقي في «سننه» عن ابن عباس ، أنه كان يستحب تأخير العشاء ويقرأ ( وزلفا من الليل ) .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث