الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى قد أفلح من تزكى

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

قوله تعالى : قد أفلح من تزكى الآية .

أخرج البزار، وابن مردويه، عن جابر بن عبد الله عن النبي صلى الله عليه وسلم : في قوله : قد أفلح من تزكى قال : من شهد أن لا إله إلا الله وخلع الأنداد وشهد أني رسول الله وذكر اسم ربه فصلى قال : هي الصلوات الخمس والمحافظة عليها والاهتمام بمواقيتها .

وأخرج ابن جرير ، وابن المنذر، وابن أبي حاتم عن ابن عباس ما في قوله : قد أفلح من تزكى قال : من الشرك وذكر اسم ربه قال : وحد الله فصلى قال : الصلوات الخمس .

وأخرج عبد بن حميد، وابن جرير، وابن المنذر، وابن أبي حاتم وأبو نعيم [ ص: 369 ] في الحلية عن عكرمة في قوله : قد أفلح من تزكى قال : من قال لا إله إلا الله .

وأخرج البيهقي في الأسماء والصفات من طريق عكرمة عن ابن عباس في قوله : قد أفلح من تزكى قال : من قال لا إله إلا الله .

وأخرج عبد بن حميد، وابن أبي حاتم عن عطاء قال : قد أفلح من تزكى قال : من آمن .

وأخرج ابن أبي حاتم عن عطاء قال : قد أفلح من تزكى قال : من أكثر الاستغفار .

وأخرج عبد الرزاق ، وعبد بن حميد ، وابن أبي حاتم عن قتادة في قوله : قد أفلح من تزكى قال : بعمل صالح .

وأخرج البزار، وابن المنذر وابن أبي حاتم والحاكم في الكنى، وابن مردويه والبيهقي في "سننه" بسند ضعيف عن كثير بن عبد الله بن عمرو بن عوف عن أبيه عن جده عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يأمر بزكاة الفطر قبل أن يصلي صلاة العيد ويتلو هذه الآية قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربه فصلى وفي لفظ قال : سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن قوله : قد أفلح من تزكى قال : هي زكاة الفطر .

[ ص: 370 ] وأخرج ابن مردويه عن أبي سعيد الخدري قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربه فصلى ثم يقسم الفطرة قبل أن يغدو إلى المصلى يوم الفطر .

وأخرج عبد بن حميد، وابن المنذر عن أبي سعيد الخدري قد أفلح من تزكى قال : أعطى صدقة الفطر قبل أن يخرج إلى العيد وذكر اسم ربه فصلى قال : خرج إلى العيد فصلى .

وأخرج عبد الرزاق ، وعبد بن حميد ، عن سعيد بن المسيب في قوله : قد أفلح من تزكى قال : زكاة الفطر .

وأخرج ابن أبي حاتم عن قتادة أن عبد الله بن عمر كان يقدم صدقة الفطر حين يغدو وهو يتلو قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربه فصلى .

وأخرج ابن مردويه والبيهقي عن نافع عن ابن عمر قال : إنما نزلت هذه الآية في إخراج زكاة الفطر قبل صلاة العيد قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربه فصلى .

[ ص: 371 ] وأخرج الطبراني عن واثلة بن الأسقع في قوله : قد أفلح من تزكى الآية قال : إلقاء القمح قبل الصلاة يوم الفطر في المصلى .

وأخرج عبد بن حميد والبيهقي عن أبي العالية في قوله : قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربه فصلى قال : نزلت في صدقة الفطر تزكي ثم تصلي .

وأخرج ابن جرير عن أبي خلدة قال : دخلت على أبي العالية فقال لي إذا غدوت غدا إلى العيد فمر بي، قال : فمررت به فقال : هل طعمت شيئا، قلت : نعم، قال : فأخبرني ما فعلت بزكاتك قلت : قد وجهتها، قال : إنما

أردتك لهذا ثم قرأ قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربه فصلى وقال : إن أهل المدينة لا يرون صدقة أفضل منها ومن سقاية الماء .

وأخرج ابن أبي حاتم عن عطاء قد أفلح من تزكى قال : أدى زكاة الفطر .

وأخرج ابن أبي حاتم عن محمد بن سيرين في قوله : قد أفلح من تزكى قال : أدى صدقة الفطر ثم خرج فصلى بعد ما أدى .

وأخرج عبد بن حميد عن إبراهيم النخعي قال : قدم الزكاة ما استطعت يوم [ ص: 372 ] الفطر ثم قرأ قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربه فصلى .

وأخرج ابن أبي حاتم عن عطاء قال : قلت لابن عباس : أرأيت قوله : قد أفلح من تزكى للفطر قال : لم أسمع بذلك ولكن للزكاة كلها ثم عاودته فيها فقال لي : والصدقات كلها .

وأخرج ابن جرير وابن أبي حاتم عن سعيد بن جبير قد أفلح من تزكى يعني من ماله .

وأخرج ابن جرير وابن أبي حاتم عن قتادة قد أفلح من تزكى من أرضى خالقه من ماله .

وأخرج عبد بن حميد عن قتادة قد أفلح من تزكى قال : تزكى رجل من ماله وتزكى رجل من خلقه .

وأخرج سعيد بن منصور ، وابن أبي شيبة، وعبد بن حميد ، وابن جرير عن أبي الأحوص قال : رحم الله امرأ تصدق ثم صلى ثم قرأ قد أفلح من تزكى الآية ولفظ ابن أبي شيبة من استطاع أن يقدم بين يدي صلاته صدقة فليفعل، فإن الله يقول وذكر الآية .

وأخرج ابن جرير ، وابن أبي حاتم عن أبي الأحوص قال : لو أن الذي [ ص: 373 ] يتصدق بالصدقة صلى ركعتين ثم قرأ قد أفلح من تزكى الآية .

وأخرج عبد بن حميد، وابن جرير، وابن المنذر، وابن أبي حاتم من طريق أبي الأحوص عن ابن مسعود قال : إذا خرج أحدكم يريد الصلاة فلا عليه أن يتصدق بشيء لأن الله يقول : قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربه فصلى .

وأخرج ابن أبي شيبة عن أبي الأحوص قد أفلح من تزكى قال : من رضخ .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث