الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى هو الله الذي لا إله إلا هو الملك القدوس

جزء التالي صفحة
السابق

هو الله الذي لا إله إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر سبحان الله عما يشركون

هو الله الذي لا إله إلا هو كرر لإبراز الاعتناء بأمر التوحيد. الملك القدوس البليغ في النزاهة عما يوجب نقصانا، وقرئ بالفتح وهي [ ص: 234 ] لغة فيه. السلام ذو السلامة من كل نقص وآفة مصدر وصف به للمبالغة. المؤمن واهب الأمن، وقرئ بالفتح بمعنى المؤمن به على حذف الجار. المهيمن الرقيب الحافظ لكل شيء ، مفيعل من الأمن بقلب همزته هاء. العزيز الغالب. الجبار الذي جبر خلقه على ما أراد أو جبر أحوالهم أي: أصلحها. المتكبر الذي تكبر عن كل ما يوجب حاجة أو نقصانا أو البليغ الكبرياء والعظمة. سبحان الله عما يشركون تنزيه له تعالى عما يشركونه به تعالى أو عن إشراكهم به تعالى إثر تعداد صفاته التي لا يمكن أن يشاركه تعالى في شيء منها شيء ما أصلا.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث