الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( ويحرم إسراجها ) أي القبور لحديث { لعن الله زوارات القبور والمتخذات عليها المساجد والسرج } رواه أبو داود والنسائي بمعناه ولأنه إضاعة مال بلا فائدة ومغالاة في [ ص: 376 ] تعظيم الأموات . يشبه تعظيم الأصنام .

( و ) يحرم ( التخلي ) على القبور وبينها لحديث { لأن أطأ على جمرة أو سيف أحب إلي من أن أطأ على قبر مسلم ولا أبالي أوسط القبور قضيت حاجتي أو وسط السوق } رواه الخلال وابن ماجه ( و ) يحرم ( جعل مسجد عليها وبينها ) أي القبور للخبر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث