الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ملحق تراجم الأعلام المذكورين في كتاب هداية القاري

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

21- شعلة شارح الشاطبية وغيرها :

هو محمد بن أحمد بن محمد بن الحسين " أبو عبد الله " الموصلي الحنبلي إمام ناقل وأستاذ عارف كامل وصالح زاهد ، ولد سنة ثلاث وعشرين وستمائة وقرأ القراءات صغيرا على علي بن عبد العزيز الأربلي ثم سمع منه شيخه المذكور تصانيفه .

قال الذهبي : كان شابا فاضلا ومقرئا محققا ذا ذكاء مفرط وفهم ثاقب ومعرفة تامة بالعربية واللغة ، وشعره في غاية الجودة نظم في الفقه والتاريخ وغيره ، وكان مع فرط ذكائه صالحا زاهدا متواضعا . قلت : ومن نظمه كتاب الشفعة في قراءات السبعة قصيدة رائية جمع فيها القراءات وهي نحو نصف الشاطبية . وله العنقود في النحو تلك المقامة اللامية المشهورة وله شرح الشاطبية سماه " كنز المعاني في شرح حرز الأماني " واعتذر الجعبري عن ذلك في آخر شرحه بأنه لم يكن سمع به . قرأت كثيرا من نظمه على شيخنا أحمد بن رجب البغدادي عن شيخه عن علي بن عبد العزيز الأربلي عنه .

توفي بالموصل في صفر سنة ست وخمسين وستمائة من الهجرة عن ثلاث وثلاثين سنة .

انتهى ملخصا من غاية النهاية ، الجزء الثاني ص 80 ، 81 تحت رقم 2780 .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث