الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتاب الذبائح

قلت : أرأيت الأزلام هل سمعت من مالك فيها شيئا ؟ قال : قال مالك : الأزلام قداح كانت تكون في الجاهلية ، قال : في واحد افعل وفي الآخر لا تفعل ، والآخر لا شيء فيه ، قال : فكان أحدهم إذا أراد سفرا أو حاجة ضرب بها ، فإن خرج الذي فيه افعل فعل ذلك وخرج ، وإن خرج الذي فيه لا تفعل ترك ذلك ولم يخرج ، وإن خرج الذي لا شيء فيه أعاد الضرب .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث