الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

زكاة الزرع الذي قد أفرك واستغنى عن الماء يموت صاحبه

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

في زكاة الزرع الذي قد أفرك واستغنى عن الماء يموت صاحبه قلت : أرأيت إن زرع رجل زرعا فأفرك واستغنى عن الماء ، فمات رب هذا الزرع ما قول مالك فيه ؟ فقال : قال مالك . قد وجبت فيه الزكاة إذا أفرك واستغنى عن الماء إذا كان فيه خمسة أوسق فصاعدا أوصى به الميت أو لم يوص .

قال مالك : وإذا مات ولم يفرك ولم يستغن عن الماء ، فليست عليه فيه الزكاة والزكاة على من ورثه تؤخذ منهم على قدر مواريثهم ، فمن كانت حصته تبلغ خمسة أوسق فصاعدا أخذت منه على حساب ذلك ، ومن كانت حصته لا تبلغ خمسة أوسق فلا زكاة عليه فيه ، لأنه لو كان هو زارعه فلم يبلغ ما يرفع خمسة أوسق لم يكن عليه فيه شيء .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث